مشروع “كتابي” لتحسين مخرجات القراءة باللغة العربية من الصف الأساسي الأول حتى الصف الأساسي الرابع

يهدف مشروع "كتابي" الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية إلى توفير فرص التحاق متساوية وتحسين مخرجات التقراءة باللغة العربية لدى المتعلمين المتعثرين في المدارس الرسميّة اللبنانيَّة. يخصع هذا المشروع لإشراف مؤسسة ورلد ليرنينغ ويُنفّذ بالشراكة مع جمعية "أنا أقرأ" وشركة نظم الإدارة الدولية والأمديست.
يتألف مشروع "كتابي" من ثلاثة مسارات حيث تعمل جمعية "أنا أقرأ" في المكون الأول . تحسين مخرجات القراءة لدى متعلمي الحلقة الأولى حتى صف الرابع أساسي في 260 مدارسة رسميَّة.

يقوم النهج المتّبع في مشروع "كتابي" على تقييم مهارات القراءة الأساسية للمراحل التعليمية الأولى (EGRA)، وتطبيق مبادرة تحسين مهارات القراءة للمراحل التعليمية الأولى وفق البرنامج المتوازن لتعليم القراءة والكتابة. وتشتمل مبادرة تحسين مهارات القراءة للمراحل التعليمية الأولى على بناء قدرات المرشدين المُعتمدين من مديرية الإرشاد والتوجيه والمدربين التربويين المُعتمدين من المركز التربوي للبحوث والإنماء إضافة إلى تدريب ومواكبة حوالي 960 معلمًا في المرحلة الابتدائية عبر توفير الدعم اليومي من قِبل الميسّرين في مبادرة تحسين مهارات القراءة للمراحل التعليمية الأولى وتنظيم حلقات الأهل لتفعيل القراءة لاولياء الأمور والمجتمع ككلّ. ويوفر مشروع "كتابي" في المدارس الرسمية الموارد الأساسية بما فيها لوازم التعليم كالبُسط والألواح القلابة وأنظمة الصوت أوالمكتبات الصفية مزوّدة بكتب للقراءة الجهرية وكتب مقسّمة بحسب المستويات لصفوف الأول إلى الرابع بهدف تحسين أساليب تعليم القراءة والتعلم لدى 19200 متعلما.

وتعتمد كفاءة أنشطة المشروع على وجود أنظمة مؤسسية قوية داخلَ وزارة التربية والتعليم العالي من أجل ضمان استدامته. وتساعد الأنشطة المنفّذة في إطار هذا المسار على تعزيز قدرة الوزارة على تصميم خدمات التعليم والإشراف عليها وعلى جهود إصلاح النظام التعليمي.

الجهات المستفيدة:

260 مدرسة
19,200 متعلما
960 معلم(ة) لغة عربية

مشروع “فرصة ثانية”

يهدف هذا المشروع إلى تعليم القراءة والكتابة ومهارات الحساب ل 600 متعلما خارج المدرسة حاليًا لمساعدتهم على الالتحاق بنظام التعليم المدرسي النظامي. ويلي هذا المشروع مبادرة لتوفير الدعم في الواجبات المدرسية بهدف دعم المتعلمين على التأقلم مع النظام الأكاديمي مما يقلل من نسبة التسرّب من المدرسة لاحقًا.

دمج الفتية والفتيات اللاجئين السوريين بعمر 3 إلى 14 سنة في المجتمعات المضيفة ودعم بقائهم في برامج التعليم

يدخل هذا البرنامج عامه الثاني من التنفيذ ويهدف إلى توفير التعليم الأساسي غير النظامي إلى الفتية والفتيات من مجتمع اللاجئين السوريين والمجتمعات المضيفة المتضررة، سواء أكانوا مسجّلين أم لا في المدارس، بهدف دمجهم في برنامج التعليم المسرّع (ALP) أو المدارس الرسمية في أقرب فرصة ممكنة.

استفاد من المشروع 1304 طفلا غير مسجّلين في المدارس، حيث ساعدت برامج الإعداد للدمج والالتحاق بالمدرسة في تمكينهم وتسهيل التحاقهم بالتعليم النظامي لاحقًا. والتحق 90 طفلًا في برامج التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة (ECE) بينما انضم 1214 طفلًا إلى برامج تعليم القراءة والكتابة ومهارات الحساب. وتم تطبيق هذه البرامج في البقاع وبيروت وجبل لبنان وشمال لبنان.
1 2 3 4 5 16